الرئيسية / عالم حواء / لماذا يحتفل العالم بيوم المرأة العالمي 8 مارس من كل سنة

لماذا يحتفل العالم بيوم المرأة العالمي 8 مارس من كل سنة

زاكورة نيوز/ متابعة

يوافق الثامن من مارس من كل عام “اليوم العالمي للمرأة” وتتراوح الاحتفالات من إبداء مظاهر التقدير والاحترام والحب تجاه المرأة؛ والاحتفاء بإنجازاتها الاقتصادية والسياسية والاجتماعية؛ ورفع الوعي السياسي والاجتماعي عن قضاياها في جميع أنحاء العالم؛ وحتى تسليط الضوء على أوضاعها والصعوبات التي تواجهها.

أغلب المصادر تشير إلى ارتباط هذه اليوم مع بدايات حركة النساء العاملات في الولايات المتحدة عندما خرجت آلاف النساء عام 1856 إلى شوارع نيويورك للاحتجاج على الظروف اللاإنسانية التي كن يجبرن على العمل فيها.

وكان الإسم الأصلي للاحتفال “اليوم العالمي للمرأة العاملة” قبل أن تعتمده الجمعية العامة للأمم المتحدة رسميا في 8 مارس 1977، وتدعو الدول الأعضاء للاحتفال بيوم خاص للمرأة، ليصبح هذا التاريخ من كل عام يوما للمرأة معتمدا في الكثير من دول العالم.

وبالرغم من تجاوز العالم الغربي لهذه النقطة منذ عقود، إلا أن النساء العربيات لازلن عرضة للاضطهاد والتمييز، سواء بسبب التقاليد أو الدين أو القانون. ويشهد شهر مارس/آذار أيضا في عدد كبير من الدول العربية عيد الأم الذي يصادف يوم 21، ويوافق بداية فصل الربيع في نصف كوكب الأرض الشمالي.

 

شاهد أيضاً

أساتذة التعاقد يستعدون للعودة لساحات الاحتجاج

يخوض “الأساتذة المتعاقدون” خلال لاأسبوع الاخير من هذا الشهر إضراب ليومين في أولى خطواتهم للعودة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *