الجمعة , يوليو 19 2024

تسجيل 05 حالات شفاء جديدة من فيروس كورونا بجهة درعة تافيلالت

زاكورة نيوز

أعلنت المديرية الجهوية للصحة بدرعة تافيلالت عن تماثل خمس حالات جديدة للشفاء، خلال الساعات ال24 الماضية، من فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).

ويتعلق الأمر بخمسة أشخاص ينحدرون من إقليم ورزازات غادروا المستشفى الإقليمي، حيث تبين بعد إجراء التحاليل الطبية والسريرية خلوهم من فيروس كورونا المستجد.

وتماثل هؤلاء الأشخاص للشفاء من فيروس كورونا المستجد وفقا للبروتوكول العلاجي المعتمد من قبل وزارة الصحة، ليرتفع عدد المتعافين بجهة درعة تافيلالت إلى 519 شخصا.

وبحسب التوزيع الجغرافي لحالات الشفاء، فقد سجلت 438 حالة بإقليم ورزازات، و51 حالة بإقليم ميدلت، و13 حالة بإقليم زاكورة، و10 حالات بإقليم تنغير، و7 حالات بإقليم الرشيدية.

ولم يتم، خلال الساعات ال24 الماضية، تسجيل أي إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، على صعيد جهة درعة تافيلالت، وذلك لليوم الرابع على التوالي.

وتتوزع حالات الإصابة بجهة درعة تافيلالت، التي استقرت في 586 حالة، بين أقاليم ورزازات (503)، وميدلت (52)، وزاكورة (14)، وتنغير (10)، والرشيدية (7).

وبلغت نسبة الشفاء بجهة درعة تافيلالت 88 في المائة، في حين وصلت نسبة الحالات قيد العلاج إلى 11 في المائة، ونسبة الوفيات 1 في المائة (أربع حالات).

وبلغ عدد الحالات المستبعدة بعد تحليل مخبري سلبي حول احتمال الإصابة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، على مستوى الجهة، 5247 حالة.

وتتوزع هذه الحالات المستبعدة بين أقاليم ورزازات (1851 حالة) وميدلت (1522 حالة)، والرشيدية (785 حالة)، وتنغير (618 حالة) وزاكورة (471 حالة).

وتهيب المصالح الصحية بسكان الجهة الالتزام بقواعد النظافة والسلامة الصحية، والانخراط في التدابير الاحترازية التي اتخذتها السلطات المغربية بكل وطنية ومسؤولية.

وعلى الصعيد الوطني، أعلنت وزارة الصحة عن تسجيل 110 حالة إصابة مؤكدة جديدة بفيروس كورونا المستجد إلى حدود الساعة الرابعة من بعد زوال اليوم الأربعاء (24 ساعة الأخيرة)، لترتفع الحصيلة الإجمالية للإصابات بالمملكة إلى 7133 حالة.

نشر من قبل: منصف بنعيسي

منصف بنعيسي ويبماستر موقع زاكورة نيوز.

ربما أعجبك أيضا

فيديو: بشرى لساكنة هذه المناطق.. تزويد عدد من الجماعات بين أكذر وزاكورة بمياه سد أكذز

في هذا الفيديو، نقدم لكم خبرًا سارًا لسكان المناطق بين أكذر وزاكورة، حيث تم الإعلان …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *