الرئيسية / صحة / غياب المداومة وسيارة الإسعاف كادا يؤديان لوفاة مريض بأكدز

غياب المداومة وسيارة الإسعاف كادا يؤديان لوفاة مريض بأكدز

رشيد ايت سعدان/زاكورة نيوز

نُقل شاب في العشرينيات من عمره عند حوالي الساعة 11 من لیلة أمس الأربعاء (19 يونيو 2019) في حالة حرجة إلى مستعجلات المستشفى الإقلیمي لورزازات بعدما تعرض للدغة أفعى سامة بمنطقة أكذز اقليم زاكورة.

وحسب مصادر “زاكورة نيوز” فإن المصاب بعد توجهه للمستوصف المحلي لأكذز تفاجئ بغياب طبيب المداومة وأمصال السموم بالمركز الصحي ذاته،  ليتم نقله بعد ذلك صوب المستشفى الاقليمي لورزازات، عبر سيارة إسعاف “مهترئة” وفي ظروف غير عادية، نظرا لعدم توفر الجماعة الترابية لأكذز على سيارة إسعاف جديدة وصالحة.

وسبق ل”محمد الخركات” عضو بالمجلس الاقليمي لزاكورة خلال دورة يونيو العادية للمجلس الاقليمي لزاكورة أن طالب بضرورة توفير سيارة اسعاف صالحة لمنطقة أكذز.

وتساءل “الخركات” في الوقت ذاته، أنه كيف للعديد من الجماعات الترابية بالاقليم أن تنعم بأكثر من سيارتي إسعاف وجماعة أكدز التي تفوق نسبة ساكنتها 10 آلاف نسمة لا تتوفر ولو على سيارة واحدة.

وعبر العديد من سكان أكدز في تصريحات مختلفة ل”زاكورة نيوز” أن غياب سيارة إسعاف بالجماعة الترابية، خلف خسائر بشرية كبيرة من الأرواح الذين راحو ضحية الإهمال بعد حوادث مختلفة.

كما طالبوا بتدخل عاجل لعامل الإقليم ووالي الجهة من أجل فتح تحقيق حول الإهمال الذي يتعرض له أبناء المنطقة وجعل أرواحهم رخيصة عند كل حادثة سير في ظل غياب مستمر لسيارة الإسعاف التابعة للجماعة.

شاهد أيضاً

سائقو سيارات الأجرة يحتجون أمام المنطقة الإقليمية للأمن بزاكورة

   

تعليق واحد

  1. المحجوب النجار

    تعددت الأسباب لكون أكذز يقبع في مشاكل عويصة على المستوى الصحي. أكدز لم تنقصه سيارة إسعاف بل ينقصه مستشفى مؤهل لممارسات كل النشاطات الإلزامية لتخفيف آلام المرضى والنساء الحوامل
    أكدز يتمتع على مناضلين في المواقع الاجتماعية فقط
    اين دورنا كشباب خريجي الجامعات من هذا كله

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *