السبت , يوليو 13 2024
أخبار عاجلة

ورزازات :فيسبوكيون بجماعة “إمي نوولاون” يطالبون بحل أزمة الماء

 

زاكورة نيوز_وكالات

أطلق نشطاء ينحدرون من جماعة “إمي نوولاون” إحدى أفقر الجماعات الترابية بإقليم ورزازات، حملة على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” للمطالبة بإيجاد حل لأزمة المياه الصالحة للشرب بقرية “تغزرين”.

وتعاني ساكنة قرية “تغزرين” منذ سنوات من ندرة الماء الصالح للشرب بسبب شح المياه بالبئر التي تزود الدوار بالماء، وهو ما يضطرها إلى التنقل لمسافات طويلة بحثا عن هذه المادة الحيوية.

وتضطر أزيد من 80 أسرة بالدوار المذكور إلى التنقل لمسافة قد تفوق الكيلومتر في مسالك وعرة من أجل التزود بالماء من السواقي، وذلك بعد نضوب البئر التي تزودهم بالماء والتي تسيره جمعية محلية تدعى “جمعية أكليم للتنمية”.

وانخرط عدد من النشطاء بالجماعة المذكورة، في حملة فايسبوكية، تحت عنوان “من أجل حل أزمة الماء التي تهدد السكان والدواب بدوار تغزرين”، لمطالبة المسؤولين المحليين والإقليمين بوضع حد لمعاناة الساكنة مع أزمة المياه الصالحة للشرب التي تعاني منها المنطقة منذ سنوات.

وفي هذا الصدد، قال الفاعل الجمعوي عبد السلام وخلفن، إن “عددا من شباب المنطقة أطلقوا الخميس الماضي، حملة على “فيسبوك” للاحتجاج على أزمة الماء التي تعيش عليها ساكنة قرية “تغزرين” منذ سنوات، في ظل غياب حل آني من الجماعة لهذا المشكل الذي يحرم الساكنة من حقها الطبيعي في التزود بالماء الصالح للشرب”.

وأوضح وخلفن أنه “سبق أن توجهنا بنداءات استغاثة إلى المسؤولين بالجماعة بهدف إيجاد حل مستعجل لأزمة العطش التي يمر منها الدوار”، مؤكدا أن “هدف هذه الحملة هو الضغط على المسؤولين للاستجابة لمطلب الساكنة”.

وطالب المتحدث ذاته المسؤولين بإقليم ورزازات بالتدخّل لإيجاد حل لهذا المشكل الذي عمر لسنوات، مستنكرا في السياق ذاته، ما أسماه “الإهمال الذي يعيشه هذا الدوار في جميع الميادين، والذي يحتاج لمن يترافع عن مشاكله، حيث تُركت ساكنته تواجه مصيرها وتكابد معاناتها لوحدها”.

نشر من قبل: منصف بنعيسي

منصف بنعيسي ويبماستر موقع زاكورة نيوز.

ربما أعجبك أيضا

فيديو: بشرى لساكنة هذه المناطق.. تزويد عدد من الجماعات بين أكذر وزاكورة بمياه سد أكذز

في هذا الفيديو، نقدم لكم خبرًا سارًا لسكان المناطق بين أكذر وزاكورة، حيث تم الإعلان …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *