الثلاثاء , مارس 31 2020
الرئيسية / منبر حر / شرفاء إميضر يرفعون اعتصامهم ويقولون للبيجيدي “انتهى الكلام ولا نقبل المتاجرة بقضيتنا “

شرفاء إميضر يرفعون اعتصامهم ويقولون للبيجيدي “انتهى الكلام ولا نقبل المتاجرة بقضيتنا “

محمد بوبكدي

انسحب معتصمي اميضر أمس ووضعوا حدا لاحتجاجهم الطويل ووجهوا رسائل قوية و ومباشرة إلى تجار الدين من منتخبي حزب العدالة والتنمية الذين حشروا أنوفهم في اعتصام الساكنة لا للبحث عن السبل لإيجاد حل أمثل لهذا الملف الذي عمر لأكثر من ثمان سنوات، ولكن لعرقلة كل الجهود المحمودة والجبارة التي بذلها كل الغيورين على الصالح العام لمنطقة اميضر ولقاطنيها، وذلك لاستغلال هذا الملف كورقة انتخابية لاستجداء و استعطاف أصوات سكان هذه القرية الأبية الذين ما فتؤوا يؤكدون على مطلب التنمية ولا شيء غير التنمية من وراء كل هاته السنين الطوال من الاحتجاج والاعتصام.

فقرار انسحاب المعتصمين بشرف دون الرضوخ للنزوات الإنتهازية الضيقة لمنتخبي حزب المصباح يشكل ضربة قوية لهذا الحزب الإخواني، الذي بذل كل ما في وسعه لإطالة أمد هذا الاعتصام للمتاجرة به سياسيا على حساب المصلحة العامة للساكنة التي لم تجن من الاحتجاحات اليومية الا الويلات والتعب والوعود الكاذبة من لدن مناضلي هذا الحزب.

تحية نظالية اذن لكل المناضلين الأحرار الذين ضحوا بوقتهم لخدمة مصالح ساكنة اميضر دون مزايدات أو خدمة لأي أجندة سياسية ضيقة، والخزي والعار لتجار الدين المنافقين الذين همهم الوحيد والاوحد هو الاسترزاق السياسي على حساب هموم المواطنين.. فليرحلو عن إميضر الأبية وليبحثوا عن أوراق انتخابية جديدة للاستجداء والاستعطاف خارج أسوار هاته الجماعة المناضلة الحرة.

شاهد أيضاً

هل ستنجح المقاربة الاستباقية التي تبناها المغرب في محاصرة كورونا؟

محمد ادبورحيم ونحن ندخل الأسبوع الثالث من تسجيل أول حالة مؤكدة بفيروس كورونا في المغرب، …

2 تعليقان

  1. الانتهازين تجار الدين جوعو الشعب انتتشر الفسد في اي ماكن باسم الدين

  2. كثيرا ما نقرأ ونسمع تجار الدين.او التجارة بالدين.لست ادري من اتوا بهذا المصكلح السيء والغير صخيح وغير المفيد لا في الكلام.ولافي التعبير.لان الدين ظين الله تعالى.وليس مادة للتجارة كما يعتقد البعض.لكن بعض الناس الءين لايروق لهم ان يقول رجل سياسي.إن الله تعالى حرم الكءب.وحرم الظلم.وحرم الفواحش ما ظهر منها وما بطن.وحرم الغدر وخيانة الامانة.وذالك لتذكير الناس باخلاق دينهم الفاضلة العظيمة.التي امر بها الله ورسوله.ولم يستسيغوا هذا الكلام.الذي يزعزع ميانهم المبني على الغش والكذب والغدر.وخيانة الامانة والمءب على الشعب.وتبهيس اعمال النال المخلصين لدينهم ووكنهم وملكهم.الذي اقسموا بالله العظيم على ذالك.ولاغرابة في ذالك لان بعضهم الف الصيد في الماء العكر.ولا يقبل بالصفاء ابدا.لذا نذكر ان الدين ليس مادة للاتجار بل هو عبادات واخلاقيات ربانية امر الله بها عباده المؤمنينفانزعوا من عقولكم وافكارهم هذا المصكلح السيء الغير المناسب لما انتم عليه.وكذالك.فمن شعار الاسلام السياسي.فالاسلام واحد.منذ ءادم الى رسالة محمد رسول الله صلى الله وعليه وسلم.وأفضل سياسة وانجعها وانجحها هي السياسة الاسلامية.الذي استطاع بواسطته نبينا محمد صلى الله عليه وسلم ان يسوس الناس حتى خرجوا من ظلمات الجاهلية الى نور الهداية.فمن هداه الله فقد رشد واهتدى.ومن اضله الله فلن تحد له وليا مرشدا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زاكورة نيوز

مجانى
عرض