السبت , يوليو 13 2024
أخبار عاجلة

مندوبية التخطيط: خمس جهات بالمغرب تضم 72.6% من السكان النشيطين وأزيد من مليون شخص في حالة شغل ناقص

أفادت المندوبية السامية للتخطيط بأن خمس جهات بالمملكة تضم 72,6 في المئة من مجموع السكان النشيطين البالغين من العمر 15 سنة فما فوق.

وأوضحت في مذكرة إخبارية حول وضعية سوق الشغل خلال الفصل الثاني من سنة 2020 أن جهة الدار البيضاء-سطات تأتي في المركز الأول بنسبة 22,3 في المئة، من مجموع النشيطين، متبوعة بجهة الرباط-سلا-القنيطرة (13,7 في المئة)، ثم مراكش-آسفي (13,6 في المئة)، تليها جهة فاس-مكناس (11,6 في المئة) وجهة طنجة-تطوان-الحسيمة ( 11,4 في المئة).

وأشارت إلى أن ثلاث جهات تسجل معدلات نشاط تفوق المعدل الوطني (44,8 في المئة). ويتعلق الأمر بجهة طنجة-تطوان-الحسيمة (48,3 في المئة) وجهة الدار البيضاء-سطات (47,5 في المئة) ومراكش-آسفي (47,2 في المئة).

في المقابل، سجلت أدنى المعدلات بجهات درعة-تافيلالت (38,2 في المئة) وسوس-ماسة (41,7 في المئة) وجهة الشرق ( 42,1 في المئة).

وفي ما يتعلق بالبطالة، فإن 70,3 في المئة من العاطلين يتمركزون بخمس جهات من المملكة. وتأتي في المقدمة جهة الدار البيضاء-سطات بـ 22,9 في المئة من مجموع العاطلين، متبوعة بجهة الرباط-سلا-القنيطرة (14,1 في المئة) والجهة الشرقية (13,1 في المئة) ثم جهة فاس مكناس (12,1 في المئة) وجهة طنجة-تطوان-الحسيمة (8,1 في المئة).

وأبرزت المندوبية، أن أعلى مستويات البطالة سجلت بكل من جهات الجنوب (25,2 في المئة) والجهة الشرقية (24,6 في المئة). وبحدة أقل، تفوق أربع جهات أخرى المعدل الوطني (12,3 في المئة)، ويتعلق الأمر بجهات سوس-ماسة (12,9 في المئة) وفاس-مكناس (12,9 في المئة) والرباط-سلا-القنيطرة (12,7 في المئة) والدار البيضاء-سطات (12,7 في المئة).

في المقابل، سجلت أدنى مستويات البطالة بجهات درعة-تافيلالت ومراكش-أسفي وطنجة-تطوان-الحسيمة، ب6,9 و7,2 و8,7 في المئة على التوالي.

مليون شخص في حالة شغل ناقص

من جهة أخرى أفادت المندوبية أن حجم النشيطين المشتغلين في حالة شغل ناقص، ارتفع بـ365 ألف شخص، خلال الفصل الثاني من سنة 2020، لينتقل إلى مليون و359 ألف شخص على المستوى الوطني.

وأوضحت المندوبية، أن حجم النشيطين المشتغلين في حالة شغل ناقص يتوزعون في المدن (753 ألف شخص)، وبالبوادي (606 ألف شخص).

وأضافت أن معدل الشغل الناقص انتقل على المستوى الوطني من 9 في المائة إلى 13 في المائة، ومن 8ر7 في المائة إلى 2ر12 في المائة بالوسط الحضري، ومن 6ر10 في المائة إلى 1ر14 في المائة بالوسط القروي.

وفيما يخص الشغل الناقص المرتبط بعدد ساعات العمل، يشير المصدر ذاته، إلى أن عدد النشيطين المشتغلين في هذا النوع من الشغل الناقص تزايد ثلاثة أضعاف، منتقلا من 343 ألف إلى 957 ألف شخص على المستوى الوطني. وانتقل المعدل المرتبط به من 1ر3 في المائة إلى 1ر9 في المائة.

وحسب المذكرة فإن عدد النشيطين المشتغلين في حالة الشغل الناقص المرتبط بالدخل غير الكافي أو عدم ملاءمة الشغل مع المؤهلات، انتقل من 652 ألف إلى 402 ألف شخص على المستوى الوطني. وانتقل معدل هذا النوع من الشغل الناقص من 9ر5 في المائة إلى 8ر3 في المائة.

وسجلت أهم الارتفاعات، تضيف المذكرة، في معدلات الشغل الناقص لدى الأشخاص المتراوحة أعمارهم ما بين 45 و59 سنة (+5,3 نقطة)، الأشخاص غير الحاصلين على شهادة (+4,2 نقطة) والرجال (+4 نقطة).

ومن جهة أخرى، تضيف المذكرة، أن القطاعات التي سجلت أهم الارتفاعات في معدلات الشغل الناقص ، تهم كل من قطاع الصناعة بما فيها الصناعة التقليدية بزائد 9ر6 نقطة (من 9ر5 في المائة إلى 7ر12 في المائة)، وقطاع البناء والأشغال العمومية بزائد 9ر5 نقطة (من 1ر15 في المائة إلى 21 في المائة)، وقطاع الخدمات بزائد 8ر3 نقطة (من 7ر7 في المائة إلى 5ر11 في المائة).

نشر من قبل: منصف بنعيسي

منصف بنعيسي ويبماستر موقع زاكورة نيوز.

ربما أعجبك أيضا

فيديو: بشرى لساكنة هذه المناطق.. تزويد عدد من الجماعات بين أكذر وزاكورة بمياه سد أكذز

في هذا الفيديو، نقدم لكم خبرًا سارًا لسكان المناطق بين أكذر وزاكورة، حيث تم الإعلان …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *